حارث سيلاديتش

 

haris2

الخطوط المتبدية على وجهه لا يمكنها سوى أن تفضح سيل الدموع التي كانت مجرى لها في يومٍ من الأيام على الدماء التي شهدتها هاتان العينان المتعبتان، كنت شفيت أو تجاوزت أو تراجعت أو كبرت أو نضجت على التقاط الصور مع الشخصيات المشهورة، هكذا خفتت كل رغباتي في ذلك رويدًا لكن هذه الصورة يالها من ابتسامة مخادعة لجميعنا.

حارث سيلاديتش، الاسم الأول عربي والثاني يدل على البلقان كان هنا لمؤتمر، خرج للمنبر وبدأ يتحدث العربية بهدوء واضعًا كل فعلٍ في مكانه الخاص به، مستشهدًا بآراء المفكرين على الجانبين، قال كلامًا لا يستطيع القادة العرب الأقحاح قوله، هذا الرجل كان الرئيس السابق للبوسنة، عاد لي هنا الحنين الطفولي القديم بهيئته الحكيمة، أريد أن أسمع له أكثر.

ذهبت إليه لأطلب منه لقاءً بسيطًا، توقعت أن يبتسم ويرحب، لم يبدي الكثير من الاهتمام ولا الابتسام وأخبرني نعم ولكن بعد أن ينتهي من لقاء آخر، جلسنا بهدوء وكنت أراقبه وهو يتحدث وأتذكر صديقه الذي يكاد يشبهه علي عزت بيجوفيتش، تساءلنا حول السياسة والدم والنسيان، والظلم والتنازل، أخبرني بأنه كان لابد من نسيان الدم الذي سال حتى لا نسيل المزيد، وأنه شاعر روحه مع الكتب لا في السياسة و وجوده فيها كان لسد فراغ وجودي وفكري.

كان يشرب قهوته المرة محاولًا موازنة مرارة الحديث، يبكي قلبه دون أن تبكي عيناه ، يحدثنا عن قصة القصيدة التي كتبها حول طفل فلسطيني يقف أمام جدار في غزة، يحدثنا عن العمل للقضية، عن اعتزال السياسة والتفرغ للعمل الثقافي والحواري فيه، يحدثنا عن الإنسان، ويقول ببساطة: نادوني حارث.

يقف حارث في المنتصف بين الداعين لإلغاء المنطقتين اللتين تتمتعان بحكم ذاتي داخل “البوسنة والهرسك” وهما “الفديرالية الكرواتية-المسلمة” و”جمهورية الصرب”، وهذا ما يعارضه صرب البوسنة بشدة، ويعارضه الكروات بهدوء.

أدركت بعد اللقاء أنني لم أعد أتأثر بسهولة ولكن حين أتأثر فإن ذلك يدخل لأعماقي حتى يهزني ويصحح المسار أو يثبتني عليه، تعلمت من الرئيس حارث النسيان وتعلمت من الشاعر حارث ألا أنسى أبدًا.

كنت مع صديقتي ميساء وكتبت عن اللقاء هنا كذلك.

I Am Your Hope

 

Do not harm me, I am your truth
I’m your faith, I’m your youth

ولأن الوطن مكان واحد لا يتعدد ولا يتكرر ولا يمكن استبداله، قد يكون له مثال، ولكن المثال خًلق ليدل على الأصل، ولو أن هناك أصل، لكان الناس أمة واحدة. فلا تقتلني، فليس لي منك إلا واحد.

 

وقفة مباركة الشعب الإماراتي والشعب المصري لتنحي مبارك

dscf0642

موقف مباركة وفرحة يقفه المصريون والشعب الإماراتي في الإمارات على بحيرة خالد في الشارقة بمشاركة عائلة الشيخ محمد عبدالرزاق الصديق (أبي) حيث وقفوا يتبادلون التهاني برحيل الظلم ونجاح الثورة وانتصارها . .

dscf0618

dscf0630

ويهتفون عاشت مصر تحيا مصر . . عاشت مصر حرة أبية . .

dscf0639

dscf0622

dscf0644

مع وجود رجال الأمن الذين يتابعون الموقف بأريحية واحترام

بعد انتصار الثورة مباشرة . .

. .

دخل أبي للصالة وهو يهتف بن مبارك هرب ، المجرم هرب ! على هيئة ذلك التونسي الذي دمعت له عيون الشيخ راشد الغنوشي رددت عليه : حقاً ؟ قال: مادام ذهب لشرم الشيخ فلابد أنه هرب ! استعدوا للخروج للبر . – ومبارك ؟ – سنحتفل بتنحيه هناك. .

وما أن وصلنا لهناك واعتلينا الكثبان بأقدمنا حتى جاء خبر تنحيه، تبادلنا التهاني وركبنا السيارة مجددا ونحن نستمع لإذاعة الجزيرة ! تذكرت كتب التاريخ التي كنا نقرأ فيها عن مثل هذه الأحداث ، تذكرت التغريبة الفلسطينية حيث كان الناس يجتمعون منتظرين نتائج الحروب الأكتوبرية ، قارنت بين سعادتي وسعادتهم لابد أنها أكبر ! سعادتنا بالطبع، الشعب هو مصدر السلطات لا الجيش لا العسكر لا القوة الخارجية . .

لابد أن نحتفل ، أخذنا أبي لبحيرة خالد في الشارقة حيث توقعنا أن تكون هناك وقفات احتفالية وما أن شاهدنا الأعلام المصرية، حتى نزلنا لنهنئ ونبارك ونردد هتافات : تحيا مصر عاشت مصر . . مصر حرة مصر أبية . .

ويبدأ عهد جديد يعيش فيه الشعب صاحب الكلمة الأولى والأخيرة ، رسالة حرة لمتملقي أمريكا النائمين تحت ظلها المتوسدين بأمنها لن يرضوا عنكم حتى تتبعوا مصلحتهم فإن فرغوا رموكم كابن علي ومبارك . .

قل اللهم مالك الملك . . تؤتي الملك من تشاء . . وتنزع الملك ممن تشاء . . تعز من تشاء . . تذل من تشاء . . بيدك الخير . . إنك على كل شيء قدير . .

الحرية أو الطوفان 3/1

1free

لمشاهدة اللوحة كاملة رُسِمَت بالرصاص على الكتاب ، التلوين بالفتوشوب والقلم الضوئي.

الحرية أو الطوفان

فَتحت التدوينة دون أن أمسك بالكتاب ابتعدت عنه “فيزيائياً” حتى أوفيه حقه كان ذلك قبل أن أضيف اللوحة، هذا الكتاب الذي أثيرت حوله ضجة كبيرة لم أقرأها قبل البدء حتى لا أقرأ بعين الباحث عن الصواب أو الخطأ بقدر البحث عن المعرفة ، كنت أبحث عن شيء يقول مافي عقلي بهذه الروعة ، هذا السبك اللغوي المتين ، والتأصيل الشرعي السليم ، لم أكن أنهي كل مقطع منه إلا وأكبر فيلتفت إلي من هم حولي :sd: ، حسناً سأعترفُ بأن الموضوع لامس اهتماماً في عقلي، لكن هذا لا ينقص الكتاب جماله ، كنت أمرر القلم الأسود السائل أو الرصاص أحياناً على ما أعجبني لأرسم ما فهمت عن الكتاب أو ما جال في خاطري بوقع كلمة، أو شيئاً في بالي على صفحة من صفحاته كما كنت أفعل مع كتب الجامعة في المحاضرات الأقرب لقلبي .

Continue reading الحرية أو الطوفان 3/1

معبر الكرامة

“السعيد، هو السعيد ليلاً والشقيّ، هو الشقي ليلاً أما النهار فيشغل أهله!”

مابين هاتين “” لمريد.

حين طويت الصفحة الأخيرة رفعت عيني لغرفة المعيشة التي بدأت ألوانها تبهت وتحولت شيئاً فشيئاً للون الرمادي، امتد العالم الذي عشته بحلوه ومره كنكتة ً كشيء تافه أمام شخص جر أحلامه وأمنياته وعدد التأشيرات وبطاقات الفنادق ومفاتيح البيوت التي عاش فيها والتي تجاوزت عدد سنواته التي أبعدته عن وطنه الأرض معه في كل مكان حتى أحلامه.

إلا أن الوطن المعنى لا زال يعيش في داخله، منذ الصفحات الأولى وأنا أقاوم التهجدات التي طالما استدعيتها ولم تأت إلا أنها اليوم بالمجان، شيء هكذا يجتمع في صدرك إلى حلقك ثم يخرج على هيئة دموع جاءت في الصفحة السبعين بعد المائة للكتاب أقرر ألا أقرأ شيئاً عن القدس، أعدل عن قراراتي وأنهمر، ومريد مستمر في ذكر الأحاديث، مريد لا يتوقف كأنه يتلو مافي صدره من سنينه الستين على هذه الصفحات. Continue reading معبر الكرامة

الشمس المسروقة

سار الجندي مع رفيقه دون جواربهم مجرد حذاء عسكري قديم.

–          الطريق موحش وطويل وكأنه لا ينتهي !

–          كن رجلاً يا أحمق، وكأن هذه الرؤوس المتعفنة في هذا الجراب ليس أنت من قطعها.

–          إنني أتبرأ منها.

–          تريد لرأسك أن يلحقها؟

–          وتبقى وحدك؟

–          هذا ما يجعلني أحتملك، بإمكاني أن أحتمل كل شي غير أن أعيش مع نفسي.

–          نفسك الشريرة؟

–          حين نصل للزعيم سأطلب أن تكون المكافأة قطع رأسك.

–          ومبادئ حرية التعبير؟ Continue reading الشمس المسروقة

يا شاعر الأطفال . .

لاشيء كنت أريد أن أذهب لملتقى الفهم النهضوي في قطر، أخذت مقعدي، وأدخلت حقيبتي للشحن، وبقي المعبر الأخير للجوازات، استوقفني الضابط هناك وقال : اختي ممكن تروحين للغرفة إلي على الزاوية ؟ ذهبت لهناك جاء هو وكان هناك ضابط آخر – آلاء أنتي ممنوعة من السفر ! – لماذا ؟ – لا أدري هذا أمر بينك وبين أمن الدولة . . استريحي وبنعطيج الجواز بعد ثواني . . – جلست اقرأ كتاب حياة في الإدارة . . جاء الضابط ثم قال : آلاء يمكن انتي تملكين شي أو غيره عشان جيه منعوج تابعي الأمر . .

أملك ! ماذا أملك . . أنا لا أملك سوى هذه الرغبة في التعلم . . والرغبة في أن يكون هذا الدين أجمل . .

سافرت فاطمة دوني ، وفاطمة الأخرى آثرت أن تبقى . .

حسناً . .

وتذكرتي وأحلامي وطموحاتي والنهضة التي أريد أن أعود بها لبلدي . . وحياتي القادمة . . و 22 ربيعاً اللذان يزهران في داخلي . . نقابي عبائتي . .

ورغبتي في الحصول على الحرية . . غالية يا حرية . . سأتابع الأمر غداً مع علامة استفهام من الحجم الكبير . . ومزيد من النضال . .

وللحرية الحمراء باب بكل يدٍ مضرجة يدق!

img_6965

حين تتمنى أن تشاركَ بأضعف الإيمان ، بعد أن تأثرت كثيراً لما قالته هيا و سنان الأحمد والشيخ صلاح الجار الله ، وصلتني رسالة من مارية البرية مفادها “أنت مدعو/مدعوة سواء كنت ممثلا لجمعية أو لجنة أو شخصك الكريم للمشاركة في اجتماع جمعيات النفع العام لتأسيس لجنة شعبية أماراتية لرفع الحصار عن غزة وللمشاركة في أسطول الحرية الثاني وذلك  غدا الأحد 20/ 6  الساعة 7:45  مساء بمكتبة المحمود بالشارقة” ، قررت المشاركة بأقل ما يمكنني لم أحشد أحداً فقد اكتفيت بإعادة إرسال الرسالة كبريد إلكتروني معذرة إلى الله لمن سيقول لي : “ماخبرتينا” . . Continue reading وللحرية الحمراء باب بكل يدٍ مضرجة يدق!

أخبرهم عن أسطول الحرية

ارتفع وسم هيا الشطي في مدونتي فالجميع يبحث عنها بمن فيهم أنا ، لا أعرف ماذا حصل لحسابها في الفيس بوك ، لكن كما نكره إسرائيل فهي تكرهنا ، هيا بخير سندس العبد الجادر صديقتي الأخرى بخير كذلك يتعرضون للاستجواب كما أخبرتنا دلال . .

ساعد بالأفكار :

Continue reading أخبرهم عن أسطول الحرية

في السفينة قلبي

السفينة. .

لابد أن يذكرني الأمر بنوح عليه السلام ، ولابد أن يذكرني كذلك بكتاب الشيخ عائض القرني اركب معنا ، إنه المعنى المصور للنجاة دون غرق.

حين لا تكفيهم الأرض وتمنعهم الحدود السايكس بيكوية ، فإن الماء بذارته الأوكسجينية والهيدروجينية ، ولكونه الأطهر والأنقى كما هم قرر أن يكون أكثر وفاءً لينقلهم ، تعرفت على هيا الشطي الكويتية التي جاءت ليوم واحد فقط في ملتقى النهضة كي تنشر قضيتها بقوة : غزة آخر قلاع فلسطين كما أن غرناطة آخر قلاع الأندلس . Continue reading في السفينة قلبي