143 | 101 صفحة نحو حياة أخرى

71

* اللقطة : فكرة نافذة، مجموعة من لقطات وأنا اصورها لنوافذ دار الحجر في اليمن

وأنا أحسُّ بكاهلي الأعباءَ قاصمةَ الظُّـهورْ

أعباءَ كُلِّ الخلْقِ ! وَيْلي كِدْتُ إعياءً أَمُـورْ

ورأيْتُ صَرْحَ الْمَجْدِ ينتظرُ الْجَسورَ ولا جَسورْ

وَوَجَـدْتُ هَمَّ العالَمـينَ بقلبِ إيماني يَسُـورْ

وكَـأَنَّ إِنْقَـاذَ الوُجُـودِ عَلَيَّ مِحْوَرُه يَـدورْ

وسَمِعْتُ ثَمَّ هَواتِفَ الأقدارِ: حَيَّ عَلَى العُبورْ

فَقَذَفْتُ نفسي ! غَيْرَ أَنِّي شِمْتُ أجْنحةَ الطُّيورْ

بُسِطَتْ لِتحملني ، وحطَّتْ بي على جَدَدِ المُرورْ

فتحتُ عيني ، والخلافةُ في رُؤى أَمَلي الغَـيورْ

والرُّوحُ يَقظى ، والأمـانةُ في دَمي نـارٌ وَنُورْ

والعَهْدُ في عُنُقي ، وأمرُ اللهِ ، في عَزْمي يَثـورْ

*الأميري

كان يجب ان أكتب التدوينة هذه قبل أمس وأجلتها إلى البارحة ثم حدث ما حدث، كانت الليلة الماضية صعبةً جداً علي بين أرق وتفكير لايكاد ينتهي في دوائر مستمرة ودوامات داخلية، وما أن طلع الفجر حتى غمرت الطمأنينة روحي ونمت بسلام، وحلمت بألوان شتى وسماوات كثيرة إنها تشبه تلك اللقاطات في الأعلى التي أخذتها في اليمن في دار الحجر لتلك النوافذ ذات الزجاج الملون ما أشبهها بي، هاهو الكون يلتف معي ويشق لي الطريق للمسير وهاهي روحي لا تعكس فقط الصورة الجميلة إنها تضيف عليها مزيداً من الألوان فيارب اغمرني بضيائك وسخر لي الكون وسهل أمر خلافتي لك فيه . . متابعة قراءة 143 | 101 صفحة نحو حياة أخرى

ماذا في العالم الخارجي؟ [اليمن]

img_3493

حين تبدأ بالسفر إلى الأماكن التي كنت تحلم بها تشعر بأنك لا تريد ذلك قبل الأمر بخطوة حتى لا تشوه الحلم ، تذكرت امرئ القيس حين قال لخادم الزير سالم بأنه سيأخذه للهند حيث تمنى أن يذهب طول حياته بعد كِبر فقال لا هناك أشياء يجب ان تبقى مجرد حلم ، لكن اليمن لم تكن كذلك !

هنا سأكتب لكم شيئاً عن السعادة الممزوجة بالألم التي شاهدتها هناك ، جمعيات نفع عام تقوم بدور دولة ، سأكتب لكم شيئاً من الألم الذي عانيته ولمت أبي وجميع الكبار الذين يسمعوننا فقط ما يرون دون ان يأخذونا كشباب إلى هناك قد لا نملك المال لنتبرع لكننا نملك القدرة على الشعور وإيصال شيء من الرسالة . .

متابعة قراءة ماذا في العالم الخارجي؟ [اليمن]